البعريني عزى ذوي العسكريين الشهداء باسم الحريري: علينا حماية بلدنا من كل الأخطار

عزى ممثل الرئيس سعد الحريري عضو كتلة “المستقبل” النائب وليد البعريني على رأس وفد، بشهداء المؤسسة العسكرية في عكار، مستهلا جولته من قرية شان، حيث عزى بالمعاون الشهيد نهاد أحمد مصطفى، وانتقل إلى بلدة مشمش فعزى بالرقيب الشهيد لؤي ملحم، وفي كرم عصفور عزى بالعريف الشهيد شربل جبيلي.

ونقل البعريني إلى ذوي الشهداء تعازي الرئيس الحريري ووقوفه بجانبهم ومشاركته لهم في مصابهم.

وقال في تصريح عقب الجولة: “نعزي أنفسنا ونعزيكم بهذا الدم الطاهر الزكي، الذي سقط دفاعا عن لبنان وشعبه. لا شك في أن الجرح كبير وأكبر من أن يوصف بكلمات، فهناك 4 من خيرة شباب عكار سقطوا في معركة الدفاع عن الوطن والوجود. رغم المصاب الجلل، علينا وعليكم بالصبر والتحمل، ولا يسعنا إلا أن نعزي بعضنا، وندعو الله إلى أن يخرج لبنان مما هو فيه ببركة هذه التضحيات وتلك الدماء الطاهرة”.

أضاف: “علينا في هذه المرحلة أن نحافظ على بعضنا ونحمي بلدنا من كل الأخطار، لا سيما الخطر الإرهابي، تماما كما حماه هؤلاء الشهداء الأبطال بدمائهم. طبعا، لا شيء يعوض هذه الخسارة، ولكن يبقى هناك ما يعزي النفوس، فوحدتنا وتضامننا في هذه الظروف الصعبة هما عزاء وواجب يؤديه الواحد منا تجاه الآخر”.

وختم: “رغم كل ما نمر به من أزمات، ما زال هناك سياسيون لا تعنيهم، إلا المناصب والوزارات والحقائب، بينما الوطن كله ينهار كأن الأمر لا يعنيهم”.

ثم انتقل البعريني إلى بلدة حلبا، حيث عزى بمأمور نفوسها يحي رضوان.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com