مؤتمر علمي في نقابة المهندسين في طرابلس بعنوان “المواصفات اللبنانية لأمن المعلومات”

نظمت اللجنة العلمية في نقابة المهندسين بطرابلس مؤتمراً علمياً بعنوان “المواصفات اللبنانية لأمن المعلومات” بالتعاون مع مؤسسة المواصفات والمقاييس اللبنانية LIBNOR ولتسليط الضوء على الحماية الإلكترونية وحماية البيانات في جميع القطاعات وخاصة القطاعين المصرفي والتربوي.

وحضر المؤتمر في قاعة المؤتمرات في النقابة أساتذة جامعيون ومدراء مصارف وممثلون عن مؤسسات مالية ومهتمون.

وفي مستهل المؤتمر ألقت رئيسة اللجنة العلمية الدكتورة ريما حليس كلمة نوّهت فيها بعمل لجنة تكنولوجيا المعلومات في إطار مواكبة تقدم التكنولوجيا وتطبيقاتها الأكثر تداولاً حيث أصبح إقتناء أحدث الأجهزة هدفاً لدى أغلبية الناس.

وأشارت أن هذا المؤتمر على جانب كبير من الأهمية ويتناول المخاطر في نظم المعلومات في لبنان وكيفية حمايتها من الهجمات الإلكترونية التي تتعرض لها الحسابات والأجهزة الموصولة على شبكة الإنترنت الأمر الذي يستدعي حماية خاصة للنظام المصرفي ومواكبة من اللجنة لسبل الحماية المعتمدة في العالم وكذلك القطاع التربوي .

وقالت: لسنا هنا لنبعث الذعر ولكن المخاطر والمخاوف مبررة وعلينا إدراكها جميعاً لكي نعي أهمية الحماية التي يجب أن يعتمدها الجميع والتي يجب أن تصبح أسلوباً أو نظاماً نعتمده في التعاطي الإلكتروني اليوم.

ثم تولّت المهندسة شذا سليمان التعريف بمؤسسة المواصفات والمقاييس اللبنانية LIBNOR وبأهداف لجنة تكنولوجيا المعلومات NL JTC.

وتناول الدكتور موسى عمار مسألة تطبيق الحماية المعلوماتية والمعايير في القطاع الإقتصادي.

وألقى العميد المتقاعد جاك بكياف، مستشارالحماية المعلوماتية كلمة عرض فيها المخاطر الحالية والتهديدات للنظام المعلوماتي في لبنان.

وتناول الدكتورمحمد رعد معايير أمن المعلومات، أما الأستاذ المحاضر في الجامعة اللبنانية الدكتور محمد عودة فعرض لموضوع  تطبيق الحماية المعلوماتية : تعليم المعايير في الجامعات.

وأعقب ذلك حوار وحفل كوكتيل.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*