“الكوتا النسائية”… محاضرة لقطاع المرأة في العزم

تحت عنوان “الكوتا النسائية ضرورة وطنية” نظم قطاع المرأة في جمعية العزم والسعادة الإجتماعية، ندوة بالتعاون مع المركز العربي لتطوير حكم القانون والنزاهة وحاضر فيها مديرة المركز العربي  لحقوق الإنسان- فرع لبنان جمانة مرعي، وذلك في مقر قطاع المرأة في طرابلس.

بداية ألقت مسؤولة قطاع المرأة جنان مبيض كلمة رحبت فيها  بالمشاركات في الندوة، وأثنت على التعاون المشترك مع المركز العربي لتطوير حكم القانون والنزاهة.

من جهتها ممثلة المركز العربي نادين حمادة رحبت بالحاضرات ثم تحدثت عن أنشطة المركز، مقدمة المحاضرة جمانة مرعي.

بعدها، تحدثت مرعي بداية عن واقع مشاركة المرأة في الحياة السياسية، معتبرة أن التمييز الحاصل بين الجنسين على هذا الصعيد لا يقتصر على لبنان بل يشمل معظم بلدان العالم.

ولفتت الى أسباب تغييب المرأة عن العمل السياسي في لبنان، التي يرجع بعضها إلى السياسة أو القانون، ومنها ما يتصل بخبرة العنصر النسائي في العمل السياسي.

وتناولت مرعي الطرق الكفيلة بتفعيل دور المرأة في لبنان إستناداً الى إلتزام لبنان بالمواثيق الدولية، لا سيما شرعة حقوق الإنسان التي تساوي الرجال والنساء في الحياة السياسية، مشددة على النظام القضائي الذي يحمي المرأة، وأهمية التركيز على تشريع القوانين التي تسهم في هذا الجانب ومن أبرزها إقرار الكوتا النسائية.

وفصلت مرعي الحديث حول الكوتا مبينة أنه قد تكرس عبر القوانين أو في أنظمة الأحزاب نفسها بشكل  طوعي.

وفي الختام جرى نقاش حول آليات تفعيل الكوتا في لبنان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: غير مخصص للنسخ